كارفور ماجد الفطيم والمجتمع

تؤمن كارفور مصر إيماناً راسخاً بأنها يجب أن تباشر أعمالها بطريقة مسؤولة على المستوى البيئي والاجتماعي. وفي هذا الإطار، تشارك الشركة بفاعلية في المبادرات الرئيسية للمسؤولية الاجتماعية للشركات والتي تتصدرا مجموعة ماجد الفطيم للتجزئة.

يتلخص هدفنا الرئيسي في أن يستمتع العملاء بتجربةٍ فريدة ومميزة، وأن نحوذ رضاهم ونكسب ولاءهم. ولا يرتبط رضا العملاء وولاؤهم بالحصول على أفضل الأسعار والجودة والخدمات فحسب، بل يرتبطان أيضاً بالتزام الشركة بتحسين الرفاهية المجتمعية بناءً على المشاركة في المسؤولية البيئية والاجتماعية وتنمية المجتمع.

تشجع كارفور مصر على الحفاظ على المصادر البيئية في متاجرها من خلال المبادرات الرئيسية التالية:

تقليل البصمة البيئية من خلال رفع كفاءة الطاقة:
تؤمن شركة كارفور بدورها كعضو فعالٍ يشارك في تحقيق التوازن البيئي المحلي والحفاظ على البيئة. وتماشياً مع هذا الهدف، تخضع جميع مرافق كارفور أيضاً لعمليات فحص دورية؛ لتجنب الإفراط في استخدام الكهرباء. وتسعى الشركة إلى زيادة مستوى التوفير في استهلاك الكهرباء خلال بضع سنوات، حيث تهدف إلى تركيب أنظمة الطاقة الفعالة في مرافقها. وفي هذا الصدد، استبدلت كارفور جميع مصابيح متاجرها بمصابيح ليد الموفرة؛ لزيادة توفير الكهرباء ولتساهم جميع أعمالها في الحفاظ على الاستدامة البيئية.

استبدال الأكياس البلاستيكية بأكياس صديقة للبيئة لتقليل النفايات:
بدأت كارفور في استخدام الأكياس الصديقة للبيئة في متاجرها بهدف تقليل استخدام الأكياس البلاستيكية بشكل كبير. وتتوفر هذه الأكياس الصديقة للبيئة بأحجام مختلفة ويمكن الاستفادة منها عند السداد في جميع المتاجر.

ماجد الفطيم للتجزئة تدعم الرفاهية الاجتماعية وتطرح مجموعة من المبادرات المجتمعية:

حملة التوعية بالأكياس القابلة للتحلل الحيوي "كن صديقاً للبيئة"

تم تنظيم حملة لزيادة الوعي باستخدام الأكياس البلاستيكية بالتعاون مع مركز البيئة والتنمية للمنطقة العربية وأوروبا (CEDARE) وهيئة الأمم المتحدة للبيئة ووزارة البيئة.

وكان الهدف الرئيسي لتلك الحملة هو خفض استهلاك الأكياس البلاستيكية غير القابلة للتحلل البيولوجي، والتحول نحو بدائل أخرى مستدامة وصديقة للبيئة، وتدشين حملات إعلامية عامة لزيادة الوعي بالآثار الضارة للأكياس البلاستيكية.

الإيمان بالقدرات الخاصة "مبادرة اليُسر للتدريب"

تم تنفيذ هذه المبادرة بالتعاون مع جمعية اليُسر للطلاب ذوي الاحتياجات الخاصة، وكان هدفها الرئيسي توفير فرص التدريب للطلاب في جميع متاجر كارفور، مما يتيح لهم الفرصة بالاندماج مع مجتمعهم، فضلاً عن مساعدتهم على اكتساب القدرة على إضافة قيمة للمجتمع.

وقد تم التدريب في عدة أقسام، مثل قسم المخبوزات، وقسم الصحة العامة، ورص المنتجات على الرفوف، والتعبئة.

مشروع "نساء مصريات: رائدات المستقبل"

بدأ هذا المشروع نادي أر بوروس للشركات؛ وهو شراكة بين السفارة الفرنسية في مصر ومؤسسة ساويرس وهيئة الأمم المتحدة للمرأة.

وكان الهدف الرئيسي من هذه المبادرة هو تعزيز المساواة بين الجنسين في التوظيف، بما يتيح الفرصة للشابات في المناطق الفقيرة للحصول على وظائف لائقة بعد اجتياز تدريب مهني يهدف إلى تطوير قدراتهن وتحسين مهاراتهن.